nouralsabah
نادية ناصر ترحب بكم وتتمنى لكم أوقاتا سعيدة

nouralsabah

علمي ثقافي فني رياضي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
الساعة
القرآن الكريم
 

***الإذاعة المباشرة للقرآن الكريم ***

إذاعة القران الكريم حيث تبث طوال اليوم ، وقد انتقينا لكم أجمل القراءات  لقصار السور.. هذة الخدمة مقدمة من المكتبة الصوتية للقران الكريم .. أضغط على زر التشغيل لتشتغل الإذاعة ..

 

اذاعة روتانا على دريم تو دي   

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المواضيع الأخيرة
» [b]دليل التربية المقارنة بكلية التربية بسوهاج[/b]
الجمعة يوليو 16, 2010 1:22 am من طرف Admin

» [b]التربية المقارنة: محدّدات المفهوم (1)[/b]
الجمعة يوليو 16, 2010 12:56 am من طرف ياسر

» الاصلاح التربوي
الجمعة يوليو 16, 2010 12:48 am من طرف صافي

» فتح البارى الجزء الثاني (الطب النبوي )
الثلاثاء يوليو 13, 2010 11:42 pm من طرف ياسر

» الطب النبوي (كتاب زاد المعاد )
الخميس يوليو 08, 2010 1:36 am من طرف Admin

» العوامل المؤثرة في النمو العقلي للطفل
الثلاثاء يونيو 08, 2010 1:29 am من طرف Admin

» آيات انشقاق القمر
الإثنين مايو 31, 2010 12:48 am من طرف ياسر

» الأعداد الطبيعية
الأربعاء مايو 12, 2010 12:11 pm من طرف ياسر

» القرآن والحفريات
الجمعة مايو 07, 2010 7:08 pm من طرف محمود الكابتن

تليفزيون
المزيد من القنوات | Watch more Tv
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
تلاوات قرآنية
مصاحف

شاطر | 
 

 جيناتك مسئولة عن نشاطك ،وتحديد شخصيتك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جنات سمير



عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 19/01/2010

مُساهمةموضوع: جيناتك مسئولة عن نشاطك ،وتحديد شخصيتك   الإثنين فبراير 22, 2010 2:16 am

فتش عن جيناتك.. ممارسة الرياضة لها أصول وراثية
نعلم جميعاً أن الجينات الوراثية مسئولة في أغلب الأحيان عن تحديد ملامح الشخصية مثل لون البشرة والعين وطول القامة أوقصرها، إلا أن علماء الوراثة قد أظهروا أن تلك الجينات هي نفسها المسئولة عن ممارسة الرياضة.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
وكشفت دراسة حديثة أن العدائين الذين يركضون لمسافات طويلة ولديهم القدرة على تحمل التعب والمشقة لديهم جين يفتقده نظراؤهم.

وأشار موقع "هلث داي نيوز" إلى أن الباحثين اكتشفوا أن 80% من بين الـ 155 عداءً الذين شاركوا في سباقات المضمار والميدان لديهم جين "أن آر أف 2".

وأكد الباحث نير أينون أن هؤلاء الأشخاص الذين لديهم هذا الجين تزداد قدرتهم على الركض لمسافات طويلة وعلى التحمل أكثر من غيرهم، موضحين أن بعض الأشخاص يولدون ولديهم هذا الجين.

الكسل مرتبط بجيناتك
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
أكدت دراسة حديثة أن الكسل الذي يعانيه البعض يقف ورائه دوافع جينية خارجة عن إرادة الفرد، حيث كشفت الدراسة وجود مجموعة من العوامل الوراثية التي تحدد مستوى نشاط المخلوقات.

وقال الدكتور تيموثي لايتفوت، الذي يرأس الفريق العلمي لهذه الدراسة، إن أبحاثه أثبتت وجود 20 موروث جيني تعمل بشكل متناغم في هذا الإطار، مؤكداً أن الاختبارات ستنتقل قريباً لبحث احتمال وجود الظاهرة نفسها لدى البشر.

ويتوقع لايتفوت أن يكون لجينات الفئران نظائر لدى البشر، ويقول في هذا الإطار: "لقد وضعنا خريطة جينية شبه مكتملة للنقاط التي تتصل بالنشاط الجسماني،"تمهيداً لتطبيقها على الإنسان".

وأكد لايتفوت أنه اهتم بدراسة احتمال وجود عوامل جينية مسؤولة عن نشاط أو كسل المرء منذ سنوات، وذلك بعدما شغله سؤال بديهي، يتعلق بالسر الذي يدفع بعض الناس لتجاهل القيام بالتمارين الرياضية رغم إدراكهم لأهميتها.

وعمد العالم الأمريكي في بادئ الأمر إلى تأصيل سلالتين من الفئران، إحداها نشطة، والأخرى تعاني الخمول، وجرى بعد ذلك تزويج مختلط للجيل الثاني من السلالتين النقيتين، نتج عنه 310 فئران، وضُعت في أقفاص مستقلة ضمن نفس الظروف.

وجرى قياس السرعة والمسافة التي يقطعها كل فأر يومياً، وبعد ثلاثة أسابيع، فُرزت الفئران وفق هذه المعطيات لتحديد الفئة الجينية التي تنتمي إليها.

وتشير الأرقام إلى أن الفئران النشيطة قطعت ما بين ثمانية إلى 12.8 كيلومتر يومياً على العجلة الموجودة في أقفاصها، بما يعادل لدى البشر الجري لمسافة 64 إلى 80 كيلومتراً، أما الفئران الكسولة، فلم تتجاوز أكثر من 500 متر يومياً، بل وحوّل بعضها عجلة الجري إلى سرير أو حمام
.

وبعد البحث، وجد العلماء الجينات التي حددوها على أنها مسؤولة عن الحركة موجودة لدى 75 في المائة من الفئران النشيطة، غير أنهم أقروا بأن مستوى نشاط الحيوانات، لا يعود بالكامل إلى الجينات، غير أن بالتأكيد مسئولة عن 50 في المائة منها.

ورغم أن لايتفوت وفريقه تمكنوا من اكتشاف الطابع المتناغم لعمل هذه الجينات، غير أنهم لم يعرفوا آلية تحركها بعد، ويطرح هنا خياراً من اثنين، يقوم الأول على أن العوامل الوراثية تؤثر على عمل العضلات بشكل يجعلها تستخدم الطاقة بشكل أكبر وأكثر فعالية، وإن كانت الفحوصات التي جرت على أنسجة الفئران لم تثبت ذلك.

أما الثاني فيقوم على فرضية أن النشاط يتأثر بعمل كيمياء الدماغ الذي يتشكل بناء على التركيب الجيني، وتكون الحركة بذلك خاضعة لذات الشروط التي تخضع لها حاجات الجسم وطبائعه، مثل الجوع والإدمان والمزاج.

ويرى لايتفوت أن المستقبل قد يحمل معه ظهور علاج للخلل الجيني الذي يؤدي إلى الكسل، ويشير إلى أن ذلك قد يعالج العديد من المشاكل الصحية، مثل السمنة وأمراض القلب وغيرها.

جيناتك تحدد ميولك السياسية

وكشفت دراسة حديثة أجريت بجامعة سان دياجو الأمريكية، ‏أن الجينات الوراثية تلعب دوراً كبيراً في تحديد القوة الدافعة للفرد إلي التحرك في اطار مجتمعه للمشاركة في تشكيله والتأثير عليه وأنها تمثل 53% من الرغبة في التحفيز علي التصويت في الانتخابات أو الترشح لها‏.

وأشار جايمس فاولر قائد الفريق البحثي، إلى أنه لو بعدت المسافات بين التوأم فإن مشاركة أحدهما في النشاط السياسي يسهل معها التكهن بمشاركة التوأم في الظروف المواتية.

سر سعادتك‏ [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




وفي سياق الحديث عن الدور الملفت للجينات وتأثيراتها على حياة البشر، اكتشف باحثون اسكتلنديون واستراليون أن الوراثة تتحكم بمزاج المرء فتجعله إما سعيداً أو بائساً، لأن الشخصية والسعادة في نظرهم أمران متصلان ببعضهما بفعل الوراثة.

وأوضح الباحثون في جامعة أدنبره باسكتلندا ومعهد الأبحاث الطبي في استراليا أن السعادة لها علاقة بالجينات الوراثية، وأن هذا العامل يلعب دوراً هاماً في تكوين شخصياتهم، مشيرين إلي أن هؤلاء لايميلون بطبعهم إلي الكآبة بل الانفتاح علي الآخرين والاختلاط بهم.

وبحسب الدراسة -التي نشرت في مجلتي "العلوم النفسية"، و"جمعية علم التحليل النفسي"- جمع العلماء معلومات عن أكثر من 900 توأم تتعلق بأمزجتهم وركزوا علي الميزات الشخصية التي تجعلهم سعداء أكثر من غيرهم.

وأشار الدكتور الكسندر ويس من جامعة أدنبره إلى أن نتائج الدراسة أظهرت أن الاختلافات بين الناس تصل إلي 50% عندما يتعلق الامر بالسعادة أو الشقاء، وأنه يجب عدم الاستهانة بأمور أخري قد تؤثر علي أمزجة البعض مثل العلاقات الاجتماعية وأمور الصحة والعمل.

سبب كرمك
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



وفي نفس السياق، أكدت نتائج دراسة علمية حديثة أن هناك صلة وثيقة بين صفة الكرم وجينات الإنسان الوراثية.

وقد أجريت الدراسة على 203 شخص من الجنسين، منح كل واحد منهم 12 دولارا، حيث تبين أن 60 بالمائة ممن أعربوا عن استعدادهم للتنازل عن هذا المبلغ أو جزء منه لأشخاص بحاجة إليه هم أشخاص يحملون جين "إيه في بي آر 1" أو أحد مكونات هذا الجين.

وقال اريل كنافو رئيس فريق الباحثين البروفيسور: ان هذه الدراسة تثبت للمرة الأولى وجود صلة مباشرة بين الكرم الإنساني وتكوين حامضه النووي.

وأوضح أن جين "إيه في بي آر 1" ينشط في تكوين هرمون يسمى علميا "ارجينين فاسوبريسين"، ويؤثر على خلايا المخ، ما يدفع الإنسان إلى الكرم والسخاء والعطف على الآخرين.

وأضاف الدكتور كنافو أن الجينات التي تحمل الصفات الوراثية وصفات سلوكية مثل نكرات ألذات والتعاضد الاجتماعي هو أمر يمكن قبوله من وجهة النظر التطورية، كما أن استراتيجية نكرات ألذات كانت ناجحة بسبب اعتمادها على فكرة أن العمل الحسن سيكافأ صاحبه.

لكن احتمالية حدوث السلوك المرتبط بنكران ألذات بين الغرباء كانت أقل من احتمالية حدوث هذا السلوك بين الأشخاص الذين يعرفون بعضهم، لذا فإن تأثير التعاضد الاجتماعي وإقامة صداقات جديدة مهم من أجل حدوث هذا السلوك.

وقال فيلدمان إنه ربما أصبح من المهم أن يكون المرء أكثر نكرانا للذات واستعدادا للتعاون من أسلافه بعد أن أصبح المجتمع معقدا للغاية وبصورة متزايدة.



تاريخ التحديث :-
توقيت جرينتش : السبت , 20 - 2 - 2010 الساعة : 12:50 صباحاً
توقيت مكة المكرمة : السبت , 20 - 2 - 2010 الساعة : 3:50 مساءً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
جيناتك مسئولة عن نشاطك ،وتحديد شخصيتك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
nouralsabah :: مكتبة برامج :: برامج نت وكمبيوتر-
انتقل الى: